بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» عراقي شبيك ليش الدول رفضوكّ
الأحد مايو 18, 2014 9:10 pm من طرف ريحانه العراق محبه الحكيم

» ياطيور الطايرة لرض الطفوف
الأحد مايو 18, 2014 9:07 pm من طرف ريحانه العراق محبه الحكيم

» الشهيد أبو علاء الشبري
الجمعة أكتوبر 14, 2011 6:22 am من طرف جاسم الدجيلي

» منظمة بدر مكتب الدجيل تقيم مادبة افطار في مكتبها في الدجيل بمناسبة حلول الشهر الفضيل
الجمعة أغسطس 12, 2011 9:36 pm من طرف جاسم الدجيلي

» When the first Whirlpool Duet album was released in December 2001 came as a surprise to the public
السبت يوليو 30, 2011 1:25 pm من طرف زائر

» عبد المهدي يبحث مع اللجنة المشرفة على اعمار الروضة العسكرية المطهرة سير العمل في الروضة
الأحد أبريل 10, 2011 7:53 pm من طرف جاسم الدجيلي

» سماحة السيد عمار الحكيم يلتقي نخب وكفاءات الناصرية
الأحد أبريل 10, 2011 7:48 pm من طرف جاسم الدجيلي

» خلال زيارة سماحته عشيرة الجوراني : السيد عمار الحكيم يوجه بحل مشاكل الاهالي وتوفير مستلزمات الحياة الكريمة
الأحد أبريل 10, 2011 7:46 pm من طرف جاسم الدجيلي

» السيد عمار الحكيم : سقوط النظام الصدامي في ذكرى استشهاد السيد الصدر يمثل انتصارا للحق والفضيلة
الأحد أبريل 10, 2011 7:44 pm من طرف جاسم الدجيلي

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 60 بتاريخ الثلاثاء يناير 02, 2018 3:19 am
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 56 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ابو مشكات فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 932 مساهمة في هذا المنتدى في 540 موضوع
أكتوبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية


قصة حياة عزيز العراق سماحة السيد عبد العزيز الحكيم /قدس/

اذهب الى الأسفل

قصة حياة عزيز العراق سماحة السيد عبد العزيز الحكيم /قدس/

مُساهمة  جاسم الدجيلي في الأربعاء سبتمبر 30, 2009 6:20 am

[color=black][size=24]ولد سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد عبد العزيز الحكيم في مدينة النجف الاشرف (1950م) وهو آخر انجال الإمام السيد محسن الحكيم(رض) وتربى في احضان والده المرجع الكبير ، وتفتح وعيه الديني والثقافي في ظل مرجعية والده مما اكسبه الشعور بالمسؤولية العالية تجاه قضايا الإسلام والأمة.

· ومنذ نعومة اظفاره توجه نحو الدراسة في الحوزة العلمية في النجف الشرف فدرس المقدمات في (مدرسة العلوم الاسلامية ) التي أسسها الامام الحكيم في السنين الاخيرة من مرجعيته والتي كان يشرف عليها اخوه الشهيد السيد محمد باقر الحكيم .

· وفي مرحلة السطوح تتلمذ على يد مجموعة من الاساتذة الاكفاء في الفقه والاصول كالشهيد السيد محمد باقر الحكيم، وآية الله الشهيد السيد عبد الصاحب الحكيم وآية الله السيد محمود الهاشمي ، وكان ذلك في بداية السبعينات من القرن العشرين.

· وبعد اكماله لمرحلة السطوح حضر دروس البحث الخارج (فقهاً واصولاً) لدى الامام الشهيد السيد محمد باقر الصدر عندما شرع بالقاء دروسه في البحث الخارج علناً في مسجد الطوسي، كما حضر قليلاً لدى المرجع الكبير الامام الخوئي(قدس سره الشريف).

وكان في هذه المرحلة قد كتب تقرير درس البحث الخارج للسيد الشهيد الصدر(قدس).

· ومع انشغاله بالعمل الاجتماعي العام وتلقي الدروس الحوزوية بادر الى العمل على تأليف (معجم اصطلاحات الفقه) وعمل عليه لمدة سنة كاملة وشجعه الامام الشهيد الصدر(قدس) على اكماله ، ولكنه توقف عن ذلك بسبب الظروف الصعبة التي مرّ بها الشهيد الصدر بعد انتصار الثورة الإسلامية في إيران وانتفاضة رجب وتفرغ المترجم له للعمل الاجتماعي والسياسي في مواجهة تلك الظروف.

· وعندما بدأ الشهيد الصدر بمشروعه في تنظيم الحوزة العلمية لبناء مشروع المرجعية الموضوعية اختاره ليكون عضواً في اللجنة الخاصة بذلك الى جانب كل من الشهيد السيد محمد باقر الحكيم والسيد كاظم الحائري ، وآية الله السيد محمود الهاشمي ، وهي لجنة كانت تسمى لجنة (المشورة) في ذلك المشروع.

· وبعد احتجاز الامام الشهيد الصدر (رض) تفرغ سماحته تماماً لترتيب علاقة السيد الشهيد(رض) بالخارج، فكان حلقة الوصل بينه وبين الجمهور العراقي، وتلاميذ السيد الشهيد في العراق وخارج العراق ، وقد تحمل اخطاراً كبيرة هددت حياته في سبيل ذلك ، لكنه استمر في تأمين الاتصال بطرق صعبة للغاية في تلك الظروف الارهابية حتى استشهاد السيد الصدر (رض) ، حيث قرر الهجرة بعد ذلك الى خارج العراق.
وكتب للسيد عبد العزيزوكالة عامة مطلقة قليلة النظير ، فقد اجاز له استلام كل الحقوق الشرعية وصرفها بالطريقة التي يراها مناسبة ثقة منه فيه وفي تدينه وتعففه .

· تبنى الكفاح المسلح ضد النظام الطاغوتي في العراق بعد فتوى السيد الشهيد الصدر(رض) ، ومنذ ان هاجر الى خارج العراق أسس الى جانب عدد من المتصدين حركة المجاهدين العراقيين في اوئل الثمانينات.

كما شارك في العمل السياسي والتصدي العلني للنظام فكان من المؤسسين لحركة جماعة العلماء المجاهدين في العراق ثم مكتب الثورة الإسلامية في العراق ثم المجلس الاعلى للثورة الإسلامية في العراق فاصبح عضواً في الهيئة الرئاسية للمجلس الأعلى في اول دوره له ، ثم مسؤولاً للمكتب التنفيذي في المجلس الأعلى في دورته الثانية ، ثم اصبح عضواً في الشورى المركزية للمجلس الأعلى منذ العام 1986 .
· بادر الى العمل اواسط الثمانينات على تبني مجال حقوق الإنسان في العراق بعد ان وجد ان هناك فراغاً كبيراً في هذا المجال ، فأسس المركز الوثائقي لحقوق الإنسان في العراق، وهو مركز كان يوثق انتهاكات النظام البائد لحقوق الإنسان في العراق، واصبح هذا المركز مصدراً رئيسياً لمعلومات لجنة حقوق الإنسان في الامم المتحدة والمقرر الخاص لحقوق الإنسان في العراق، والمنظمات الحقوقية الدولية الحكومية وغير الحكومية عن انتهاكات النظام داخل العراق ، وحضر العديد من المؤتمرات الدولية ، ووثق الآلاف من حالات اختفاء العراقيين داخل العراق، وطالب بالافراج عن المعتقلين السياسيين والمختفين والمحجوزين من ابناء المهجرين العراقيين.

· كما عمل في مجال الاغاثة الإنسانية وتقديم الدعم والعون للعراقيين في مخيمات اللاجئين العراقيين في ايران ، كما عمل على تقديم الدعم المادي لعوائل الشهداء العراقيين في داخل العراق، وكانت هذه المساعدات تصل الى داخل العراق ايام النظام الإرهابي البائد.

· كان من اكثر المقربين للشهيد السيد محمد باقر الحكيم وكان يثق برأيه واستشارته في الامور السياسية والجهادية والاجتماعية ،وكان هو يتعامل مع اخيه الكبير تعاملاً يـخضع للضوابط الشرعية فهو يعتبره قائداً له وان اطاعته واجب شرعي ، قبل ان يتعامل معه كأخ تربطه به روابط الاخوة والاسرة والدم.

· ترأس العديد من اللجان السياسية والجهادية في حركة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق ، وكان شهيد المحراب ينيبه عنه عند غيابه في رئاسة المجلس الاعلى وفي قيادة بدر ثقة منه في كفاءته وادارته وورعه وتقواه.

ومنذ ان بدأت بوادر العمل العسكري ضد النظام الصدامي البائد، كلفه السيد الشهيد(رض) بمسؤولية ادارة الملف السياسي لحركة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق فترأس وفد المجلس الأعلى الى نيويورك ، وادارة العملية السياسية للمجلس الاعلى في اللجنة التحضيرية لمؤتمر لندن ثم مؤتمر لندن، ثم مؤتمر صلاح الدين ، ثم في العلمية السياسية بعد سقوط النظام الصدامي ،حيث بادر الى الدخول الى العراق في الايام الاولى بعد سقوط بغداد.

· اصبح عضواً في مجلس الحكم ، ثم عضواً في الهيئة القيادية لمجلس الحكم الانتقالي.

· انتخب بالاجماع من قبل اعضاء الشورى المركزية للمجلس الاعلى للثورة الإسلامية في العراق رئيساً للمجلس بعد استشهاد الشهيد السيد محمد باقر الحكيم وكان انتخابه في مساء يوم الثلاثاء 5 رجب 1424هـ رحم الله من قرء سورت الفاتحة على روح عزيز العراق سماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد عبد العزيز
avatar
جاسم الدجيلي
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 803
تاريخ التسجيل : 05/08/2009
العمر : 25
الموقع : jasim_albadri@YAHOO.COm

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-hakim.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى